روشتة

مرض السكري النوع الثاني أسبابه وأعراضه ومضاعفاته

مرض السكري النوع الثاني

مرض السكري النوع الثاني، يعتبر مرض السكر من أكثر الأمراض انتشاراً في العالم وهو من الأمراض المزمنة التي لا يوجد لها علاج نهائي، وقد يصيب الأنسان في أي مرحلة من مراحل حياته، ويؤدي إلى مضاعفات حادة قد تصل في إلى الموت إذا لو يتم السيطرة عليه.

 

مرض السكر واعراضه الشهيرة
مرض السكر واعراضه الشهيرة

مرض السكر

مرض السكر هو حالة مزمنة ومن أكثر الأمراض انتشاراً يستحوذ على نحو 90% من حالات السكر، يصاب الشخص بداء السكري عندما يقاوم الجسم الأنسولين أو عندما لا يفرز الجسم الكميات المطلوبة من الأنسولين.

عند تناول الطعام يتم تحلله بصورة تدريجية في الأمعاء ويتحول إلى مجموعة من السكريات أو الجلكوز وهو مصدر ضروري لتزويد الجسم بالطاقة تعتمد عليه أجهزة الجسم المختلفة للقيام بوظائفها ثم يقوم البنكرياس بإفراز الأنسولين عن طريق خلايا بيتا الذي ينتقل إلى مجري الدم ويحول الجلوكوز إلى طاقة ويسمح بدخوله إلى خلايا الجسم ويخفض مستوي السكر في الدم.

أقراء ايضاً  سعر ومواصفات اقراص TRAJENTA تراجينتا لعلاج مرض السكرى

عندما لا يتم إفراز كمية الأنسولين المطلوبة للمحافظة على مستوي السكر العادي في الدم يزيد مستوي سكر الدم عن المستوي العادي ومع الوقت تزيد مقاومة الجسم للأنسولين حتى مع إفراز كميات إضافية من الانسولين وتحدث الإصابة بمرض السكري النوع الثاني ومع الوقت تجهد الخلايا المنتجة للأنسولين نسبياً وتصبح غير قادرة على إفراز الكميات المطلوبة منه.

شاهد الان:الابر التفجيرية أعراضها وموانع استخدامها وعوامل نجاحها

أسباب مرض السكري النوع الثاني

توجد عدة أسباب وعوامل خطورة تزيد من إحتمالية الإصابة بمرض السكر مثل:

  • السمنة المفرطة وزيادة الوزن: قد يحدث داء السكر نتيجة لمضاعفات السمنة لأن مرضي السمنة تكون لديهم نسبة الأنسولين في الدم مرتفعة الأمر الذي يزيد من مقاومة الجسم للأنسولين.
  • الوراثة وتاريخ العائلة: تعتبر من الأسباب التي تزيد من إحتمالية الإصابة بمرض السكر خصوصاً إذا كان هناك مرضي بالسكر من الدرجة الأولى مثل الوالدين أو الأخوة.
  • قلة النشاط البدني: كلما كان النشاط البدني قليل زادت إحتمالية الإصابة بمرض السكر لأن زيادة النشاط تزيد من حساسية الجسم للأنسولين.
  • العمر: كلما كان العمر أكبر من 45 عام زادت إحتمالية الإصابة بداء السكري.
  • الدهون الزائدة في منطقة البطن.
  • العرق.
  • ارتفاع الكولسترول الضار والدهون الثلاثية في الدم.
  • العادات الغذائية الخاطئة وتناول الأطعمة الغنية بالسكريات والدهون.
  • الإصابة بمتلازمة المبيض المتعدد الكيسات.
  • الإصابة بسكر الحمل.
  • الإصابة بمقدمات السكر.
  • الإصابة بأمراض الاوعية الدموية وضغط الدم.
  • التدخين.
  • بعض الأدوية مثل أدوية الصرع وأدوية الإيدز.
أقراء ايضاً  انواع مرض السكري واعراض كل نوع واسباب الاصابة به
مرض السكر وعلاجه
مرض السكر وعلاجه

أعراض مرض السكر النوع الثاني

هناك بعض الأعراض الشائعة التي تدل على الإصابة بمرض السكر ولكن هذا المرض يتطور ببطيء منها:

  • الشعور الزائد بالعطش.
  • كثرة الحاجة إلى التبول خلال اليوم.
  • فقدان الوزن بدون أسباب معروفة.
  • الجوع الزائد.
  • التعب والإجهاد المستمر.
  • بقع داكنة.
  • عدوى متكررة في اللثة أو المثانة أو الجلد.
  • ضعف النظر وتغيم الرؤية.
  • التئام وشفاء الجروح ببطء.
  • الالتهابات المهبلية.

شاهد الان:الأسبوع 27 من الحمل والتغيرات التي تطرأ علي الحامل خلال هذه الفترة

المضاعفات الناتجة عن مرض السكر

الإصابة بمرض السكر ينتج عنها الكثير من المضاعفات والمشاكل الصحية إذا لم يتم السيطرة عليه مثل:

  • ارتفاع نسبة الكيتونات في البول.
  • أمراض ومشاكل جلدية.
  • ضعف في الشبكية وتلف العين.
  • ضرر في الجهاز العصبي مثل اعتلال الاعصاب.
  • أمراض القلب والأوعية الدموية.
  • قصور في الكليتين.
  • ضعف الدورة الدموية في الأطراف.
  • مشاكل في الأطراف والعظام والمفاصل.
  • ضعف السمع.
  • صعوبة التأم الجروح.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • ارتفاع عدل دهون الدم الثلاثية.
  • انخفاض الكوليسترول الجيد.
  • الزهايمر.
  • بتر الأطراف.
  • قصور الوظائف الجنسية.
  • السكتة الدماغية
أقراء ايضاً  سعر ومواصفات أقراص DIABETONORM ديابيتونورم لعلاج مرض السكر

شاهد الان:أضرار البروتين للنساء وفوائده وأفضل الطرق لتناول البروتين

نصائح للتحكم في مستوي سكر الدم

نصائح للتحكم في مستوي سكر الدم
نصائح للتحكم في مستوي سكر الدم
  • متابعة الطبيب وعمل الفحوصات اللازمة: ينصح بمتابعة الطبيب باستمرار ومراقبة معدل السكر في الدم عن طريق عصا خاصة للأصبع أو أجهزة قياس السكر المختلفة.
  • التخلص من الوزن الزائد والحفاظ على وزن الجسم صحي.
  • الامتناع عن تناول الأطعمة الغنية بالدهون والسكريات وخصوصاً التي تحتوي على السكر بشكل مفرط.
  • إتباع نمط غذائي صحية وتناول الألياف والحبوب الكاملة.
  • الامتناع عن التدخين.
  • ممارسة التمارين الرياضية وتجنب قلة الحركة وزيادة النشاط البدني: ممارسة الرياضة وتساعد على خفض مستوي سكر الدم.
  • إذا كان هناك أي امراض أخرى موجودة بالجسم يجب علاجها.
  • تناول الفواكه والخضراوات واستهلاك كميات وفيرة من الماء.
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق