لوشن

غسول خزامى للمناطق الحساسة طريقة التحضير والاستخدام

لوشن اللافندر (غسول الخزامي) للمنطقة الحساسة للبنات وعلاج وتعقيم الميكروبات والجراثيم التي تتكاثر في هذا المجال فهذه المنطقة تحتاج الى عناية خاصة واهتمام كبير من النساء لذلك تريد كل امرأة معرفة الأفضل لها والأعشاب الطبيعية هذه هي أفضل الأشياء التي يمكنك استخدامها على الإطلاق.

اللافندر هو عشب رائع ذو رائحة مميزة جدا وقد استخدمت عشبة اللافندر في العديد من الوصفات الجمالية والطبية لسنوات عديدة واليوم سنتعرف على أحد استخدامات اللافندر وهو فوائده على المنطقة الحساسة.

نبذة عن عشبة الخزامي

اللافندر أو الخزاميمن الأعشاب النباتية التي لها مظهر رائع جدا لما لها من رائحة تنعش الأنف وعادة ما نجد نبات الخزامى في المناطق الباردة ونجده أيضا في الجزء الجنوبي من المملكة والعديد من المناطق الأخرى.

تتواجد زهرة اللافندر في لونها البنفسجي الجميل ، ولها رائحة عطرية وتنتشر في التلال والمرتفعات ، على الرغم من مذاقها لاذع ومرير أيضًا.

نلاحظ أن عشبة اللافندر منتشرة في فرنسا حيث يُعتقد أنها الموطن الأصلي لنبتة اللافندر ، كما أنها موجودة أيضًا في المناطق القريبة من جبال السروات و شائعة في بعض الدول العربية والأوروبية ، تستخدم فرنسا أيضًا الخزامى في صناعة العطور ، فمنها يتم استخراج المواد العطرية المستخدمة في صناعة العطور.

نبذة عن عشبة الخزامي 
نبذة عن عشبة الخزامي

قد يهمك ايضاً : غسول مهبلي للفطريات وعلاج حكة المهبل للبنات في المنزل

ما هو غسول الخزامى

هو عبارة عن غسول مطهر مصنوع من عشبة اللافندر الأرجواني والتي تتميز برائحتها العطرية المميزة وتحظى بشعبية لدى الكثيرين وتستخدم في صناعة العديد من المستحضرات الطبية والأدوية لما لها من خصائص مضادة للالتهابات.

يستخدم منظف المناطق الحساسة باللافندر للتنظيف والتنظيف والتعقيم حيث يساعد على قتل البكتيريا والفطريات ويلعب دور كبير في تعطير المنطقة الحساسة كما أنه له العديد من الفوائد الأخرى والتي سنناقشها في الأسطر التالية:

فوائد غسول الخزامى للمنطقة الحساسة

  • يقضي على البكتريا والجراثيم في منطقة المهبل ويعقمه تماما.
  • يمنع الإفرازات المهبلية كريهة الرائحة.
  • يعالج بشكل طبيعي الالتهابات في المنطقة الحميمة.
  • يعالج الآلام الناتجة عن العمليات القيصرية والولادات الطبيعية ، خاصة عند وجود غرز في منطقة المهبل ، حيث يساعد في الشفاء ويمنع الالتهاب.
  • يفتح لون المناطق الحساسة ويجعلها أكثر بياضاً وأخف وزناً.
  • يساعد على تطهير الرحم وإزالة جميع الأوساخ منه في نهاية الدورة الشهيرة حيث يساعد على إزالة بقايا الدم والإفرازات منه ويتم ذلك عن طريق إضافة حفنة من عشب اللافندر الجاف إلى الماء المغلي وفيه نقعها ثم اغسلها بإسفنجة بعد أن تصبح فاترة.
  • يعطي إحساس بالانتعاش والنظافة للمنطقة الحساسة خاصة عند غسلها به بعد الدورة الشهرية.
  • اللافندر يقلل من خطر الإصابة بسرطان المهبل.
  • يساعد على شد المهبل وشد ترهله خاصة بعد الولادة الطبيعية.
  • مفيد للحامل أثناء الحمل لأنه يقي من التهابات الرحم.
  • يقلل من تقلصات الرحم .
  • يساعدك على الشعور بالاسترخاء والراحة.
  • يخفف من تقلصات الدورة الشهرية المؤلمة.
فوائد غسول الخزامى للمنطقة الحساسة
فوائد غسول الخزامى للمنطقة الحساسة

أضرار غسول الخزامى للمنطقة الحساسة

بشكل عام ، يعتبر منظف اللافندر من الأشياء غير الضارة على الجلد والمناطق الحساسة طالما أنه يستخدم بكميات طبيعية ومعقولة ، ولكن في بعض الأحيان ، يمكن أن يسبب الاستخدام المفرط للخزامى الكثير من الضرر للمناطق الحساسة ، مثل حكة شديدة والتهاب وتهيج الجلد ، وكذلك احمرار المنطقة الحساسة وحرقان ، وكذلك ظهور بعض البثور المنتفخة في المنطقة .

ولكن على العكس من ذلك ، باستخدام كميات مناسبة من غسول اللافندر. يساعد ذلك في تقليل الالتهاب وتهدئة الحكة في المنطقة الحساسة ، لمحاربة الفطريات التي تصيب هذه المنطقة والتخلص من الرائحة الكريهة والإفرازات غير الطبيعية.

قد يهمك ايضاً : غسول مهبلي معطر يخلصك من الرائحة الكريهة ويمنحك رائحة منعشة

طريقة تحضير غسول الخزامى

1. الطريقة الأولى لتحضير واستخدام غسول الخزامى

ضعي الكثير من عشبة اللافندر في قدر مع الماء وضعيها على النار حتى تغلي ، ثم صفي الماء الناتج وضعيها في وعاء كبير وضعيها فيه لغسل المناطق الحساسة ثم قومي بغسل المهبل.

2. الطريقة الثانية لتحضير واستخدام غسول الخزامى

نقوم بطحن كمية مناسبة من عشبة اللافندر المجففة حيث يتم طحنها باليد وليس في المطحنة ، ثم بعد طحنها  بعناية ، نضع المسحوق في فرن ساخن ، ثم نضع المسحوق تحت الملابس لفترة من الوقت، حوالي ست ساعات على الأقل لقتل الفطريات والبكتيريا وتساعد أيضًا على إزالة الهواء من الرحم باستخدامها ثلاث مرات في الأسبوع.

3. الطريقة الثالثة لتحضير واستخدام غسول الخزامى

نطحن كمية كافية من اللافندر يدويًا ثم نضيف الكمية إلى الماء الساخن، ثم بعد ذلك يتم غسل المنطقة الحساسة بالماء المنقوع مرة واحدة في اليوم ويفضل غسلها قبل العلاقة الحميمة وهي رائحة لطيفة للمنطقة الحساسة.

طريقة استخدام غسول الخزامى

من المهم معرفة الطريقة الصحيحة لاستخدام غسول اللافندر للمنطقة الحساسة بطرقه المختلفة للتمتع بجميع الفوائد وتجنب المشاكل ، وكذلك الخطوات الرئيسية التي يجب مراعاتها عند استخدام غسول اللافندر للمناطق الحساسة هي كالتالي:

  • يمكنك وضع المستحضر مباشرة على المنطقة الحساسة عن طريق غسل المهبل والعجان بغسول اللافندر.
  • يمكنك استخدام كرة قطنية معقمة عن طريق غمسها في غسول اللافندر وفركها على المنطقة الحساسة.
  • يمكنك اتباع طريقة الغمر عن طريق وضع المستحضر في وعاء كبير والجلوس فيه لمدة 10-15 دقيقة أو إضافة مكونات المستحضر إلى ماء الاستحمام والبقاء فيه لنفس الفترة الزمنية.
  • يجب أن تكون المياه المستخدمة للغسيل فاترة أو بدرجة حرارة الغرفة حتى لا تسبب عدوى في المنطقة الحساسة.
  • تحتاجين إلى اتباع خطوات استخدام منظف اللافندر على المنطقة الحساسة يوميًا لمدة أسبوعين على الأقل للحصول على الفائدة المرجوة والتخلص من الالتهابات المهبلية المزعجة.

محاذير عند استخدام عشبة الخزامى

  • لا ينبغي تناول اللافندر عن طريق الفم لأنه سام عند تناوله عن طريق الفم ويسبب بعض مشاكل الجهاز الهضمي مثل الغثيان والقيء والإمساك.
  • لا يجب استخدامها عند مرضي القلب ،لانها قد تقلل من ضغط الدم مما يسبب الضرر عند استخدامها مع بعض الادوية الاخري.
  • لا ينبغي استخدام اللافندر بكميات زائدة على الجلد لأنه يمكن أن يسبب الحكة والالتهابات والبثور والبثور والعديد من الآثار الجانبية الأخرى.

قد يهمك ايضاً : غسول بالخزامى طبيعي للمنطقة الحساسة يعطي شعورا بالنظافة والانتعاش

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى