روشتة

علاج نهائي للجيوب الانفية بالأعشاب الطبيعية في المنزل

علاج نهائي للجيوب الانفية

نقدم لكم هذه المقالة من موقع صيدلية بعنوان علاج نهائي للجيوب الانفية بالأعشاب الطبيعية في المنزل، فالتهاب الجيوب الأنفية هو أحد الالتهابات الشائعة والتي تصيب ممرات الأنف والتي تعرف بالجيوب الأنفية مما يؤثر على تصريف المخاط ويتسبب في تراكمه، مسببًا صعوبة في التنفس وكذلك يمكن أن يؤدي إلى تورم حول العين والوجه حتى أنه يمكن الإحساس ببعض الآلام في الوجه.

أنواع الجيوب الأنفية

يوجد ثلاثة أنواع من التهاب الجيوب الأنفية:

النوع الأول هو الالتهاب الحاد وهو عادة تشخيص حالة الالتهاب في الشهور الثلاث الأولى.

النوع الثاني الالتهاب المزمن وهو تشخيص الحالة عندما يستمر الالتهاب إلى ما بعد الثلاثة أشهر.

التهاب الجيوب الأنفية المتكرر حيث يصاب الشخص بحالة الالتهاب مرات متعددة خلال العام.

أسباب التهاب الجيوب الأنفية

  • السلائل الأنفية وهو عبارة عن نوع من الزوائد أو الأورام الحميدة التي تنمو داخل الأنف وفي بطانة الأنف، مما يؤدي إلى التسبب في إحداث انسداد في الأنف وكذلك الجيوب الأنفية.
  • حاجز أنفي منحرف أو ملتوي مما يؤدي أيضًا إلى انسداد في الأنف والجيوب الأنفية.
  • العدوى أيًا كانت فيروسية أو فطرية أو بكتيرية مثل الأنفلونزا والتهاب أغشية الجيوب وسماكتها مما يتسبب في تراكم المخاط.
  • الإصابة ببعض الأنواع من الأمراض مثل التليف الكيسي والارتجاع المريئي والإيدز أو مرض نقص المناعة.
أقراء ايضاً  سعر ومواصفات كبسولات وشراب ZITHRODOSE زيثرودوز مضاد حيوي

كما أنه هناك بعض الأسباب التي تزيد من خطورة وإمكانية الإصابة بالتهابات الجيوب الأنفية منها:

  • حالات الربو الشديدة.
  • أن يكون الشخص مصاب بحساسية تجاه الأسبرين.
  • أن يكون الشخص مصاب بأحد أنواع الحساسية مثل حساسية القش.
  • التواجد في أماكن ملوثة سواء بالأتربة أو الدخان أو الروائح والمركبات الكيميائية النفاذة.

أعراض التهاب الجيوب الأنفية

  • الصداع وهو أبرز أعراض الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية.
  • إصابة الأنف بالانسداد وكذلك الاحتقان.
  • الشعور بالألم وبخاصة في الأماكن المحيطة بالعين والأنف.
  • فقدان أو تقلص حاسة الشم.
  • اضطراب حاسة التذوق.
  • إفرازات الأنف التي عادة تكون شفافة وسميكة والتي يمكن أن يتم تصريفها خلف الأنف.
  • إصابة الحلق بالالتهاب.
  • الإصابة بالألم في الأذن وكذلك الفك العلوي والأسنان.
  • الإحساس بالإرهاق والوهن.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم أو الحمى.
  • الإحساس بالغثيان.
  • السعال وهو عرض خاص بالأطفال.
  • رائحة الفم الغير مستحبة.
  • تشوش الرؤية والإحساس بتيبس الرقبة وهى أعراض خطرة بمجرد ظهورها يجب عدم التأخر عن متابعة الطبيب.

علاج نهائي للجيوب الأنفية

أولًا العلاج الطبي.

يوجد نوعين من العلاج الطبي:

الأول هو العلاجات الدوائية والتي تعمل على الحد من الالتهاب والإفرازات الأنفية وعلاج السبب المؤدي للالتهاب، وتتمثل تلك الأدوية عادة في استخدام أحد الأنواع المناسبة من غسول الأنف أو البخاخ.

أقراء ايضاً  سعر ومواصفات شراب MAXILASE ماكسيلاز لعلاج أمراض الجهاز التنفسي

الحصول على الهرمونات التى تعمل على تنشيط الكورتيكوستيرويدات في الأنف، وعادة يتم ذلك من خلال استخدام البخاخ، كما يتم تناول الكورتيكوستيرويدات عن طريق الفم أو الحقن مع مراعاة أن لا تكون فترات العلاج بهذا النوع من الأدوية طويلة نظرًا لما لها من آثار جانبية قد تكون خطرة.

للمصابين بحساسية الأسبرين يتم تزويد المصابين بجرعات منه، ويتم زيادتها بشكل تدريجي حتى يعتاد الشخص عليها للتخلص من ردة الفعل التحسسية ضده.

يعتبر استخدام المضادات الحيوية من العلاجات الرئيسية لتلك الإصابات، أما مع حالات الحساسية فربما تمثل العلاجات المناعية وسيلة مناسبة وفعالة للتخلص من الإصابة.

الثاني العلاج الجراحي وعادة لا يتم اللجوء لهذا العلاج إلا في حال فشل العلاجات الدوائية وعدم الحصول على نتائج مرضية وبخاصة مع حالات الأورام في بطانة الأنف وتشوه أو انحراف الحاجز الأنفي.

ثانيًا العلاجات البديلة والعشبية والمنزلية.

  • خل التفاح مع مكوناته من الفيتامينات والمعادن المضادة للأكسدة كما يساعد في التخلص من المخاط المتراكم، ويتم ذلك من خلال استخدامه كبخاخ مما يعمل على تسليك المجاري الأنفية.
  • الإبريق حيث يتم أخذ إبريق أو براد وملئه بالماء المقطر الدافئ، والبدأ في دفع الماء داخل إحدى فتحتي الأنف مع إمالة الرأس الجهة الأخرى مما يسمح بمرور الماء ليخرج من فتحة الأنف الأخرى.
  • استنشاق البخار الدافئ عن طريق عمل حمامات بخار أو يمكن استخدام الكمادات الدافئة على أماكن الجيوب الأنفية.
  • قطرات الأنف المالحة.
  • الوسابي وهو يعمل على تطهير الأنف من السموم كما يعمل على تخليصه من المخاط المتراكم.
  • زيت بذور الجريب فروت والتي يمكن أن يتم تناول قطرات قليل منه أو تخفيفه بالماء ثم تناوله مع مراعاة أن يتم تناوله بعد تناول الطعام.
  • الزيوت العطرية حيث يتم خلط كل من زيت الكافور وزيت اللافندر وزيت الليمون ثم يتم تدليك الرقبة وخلف الرقبة والإسترخاء والتنفس بعمق لاستنشاق الروائح الناتجة من تلك الزيوت على أن يراعى تطبيق الطريقة كل بضع ساعات خلال اليوم.
  • العسل والليمون حيث يتم تجهيز ملعقة صغيرة من عصير الليمون وأخذ ما يعادل ملعقة من العسل، ومزجهم ثم تسخينهم عدة ثوان وبعدها يتم تناول الخليط بمعدل مرتين في اليوم.
  • الزنجبيل حيث يتم بشر الزنجبيل الطازج بما يعاد من ملعقة إلى إثنين ووضعه في كوب من الماء المغلي ليتم نقعه لمدة عشر دقائق، ثم تحليته بالعسل وتناوله مع مراعاة عدم المبالغة في تناوله إذ لا تزيد عدد المرات في اليوم عن ثلاث مرات.
  • الشاي الأخضر حيث يتم تناوله من ثلاث إلى أربع مرات يوميًا سواء سادة أو محلى بالعسل حسب الرغبة فهو غني بمضادات الأكسدة.
أقراء ايضاً  سعر ومواصفات أقراص CIPRO سيبرو لقتل البكتيريا والجراثيم
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق