روشتة

علاج انسداد الانف بالأدوية الطبية والوصفات الطبيعية بالأعشاب

علاج انسداد الانف

نقدم لكم هذه المقالة من موقع صيدلية تحت عنوان علاج انسداد الانف بالأدوية الطبية والوصفات الطبيعية بالأعشاب، فانسداد الأنف أو احتقان الأنف يعني انسداد المجاري الهوائية مما يؤثر على كمية الهواء الذي يدخل إلى الجسم ليصبح أقل من المطلوب.

أسباب انسداد الأنف:

عادة ما تختلف أسباب الانسداد الأنفي من الأطفال إلى البالغين إلا أنه يمكن إيضاح الأسباب بشكل عام في الآتي.

  • الرشح أو الزكام.
  • اللوز والذي يظهر بشكل أساسي لدى الأطفال.
  • الأنفلونزا ونزلات البرد.
  • الحساسية.
  • التواء أو انحراف الحاجز الأنفي.
  • حمى القش.
  • الحساسية الناتجة عن تناول بعض الأنواع من الأدوية.
  • التهاب أو احتقان الجيوب الأنفية.
  • إصابة الأوعية الدموية التي تغذي الممرات الأنفية بالالتهاب.
  • الحمل.
  • اللحمية.
  • التجويف الأنفي لفقاعي.
  • الارتجاع المريئي.
  • استخدام الأدوية المضادة للالتهاب لمدة طويلة.
  • متلازمة الأنف الفارغ.
  • السرطان.
  • الغدة الدرقية.
  • التواجد في أجواء باردة أو جافة.
  • دخول جسم غريب إلى الأنف.
  • استخدام بعض الأنواع من الأدوية مثل أدوية ضغط الدم المرتفع.
  • البيئة الملوثة بالأدخنة أو الأبخرة وكذلك العطور القوية.

أعراض انسداد الأنف:

هناك عدة أعراض تصاحب انسداد الأنف نذكر منها ما يلي:

  • في حال الإصابة بانسداد الأنف يتم التنفس من الفم فيظهر الشخير.
  • إصابة الحلق والحنجرة بالالتهابات وذلك بسبب مرور الإفرازات الأنفية إلى القصبة الهوائية ومعها الهواء الجاف.
  • ظهور التهابات الأذن الوسطى.
  • انغلاق قناة استاكيوس التي تصل الأنف بالأذن الوسطي مما يؤدي إلى ضعف حاسة السمع.
  • نوبات الصداع مع الشعور بالألم في الوجه.
  • ضعف حاسة الشم أو فقدانها.
  • نقص الهواء الداخل إلى الجسم يعني نقص الأكسجين، مما يعني عدم حصول خلايا الجسم على الأكسجين الكافي، مما يتسبب في الشعور بالإجهاد والإرهاق.
  • توقف التنفس أو الاختناق أثناء النوم لدى الأطفال.
  • تشوه الفك والأسنان لدى الأطفال.
  • مرور الإفرازات الأنفية من الحنجرة مع الهواء الجاف يتسبب في تغير الصوت.
  • السعال المزمن.
  • سيلان الأنف أحيانًا.
  • اضطراب النوم.

علاج احتقان الأنف.

فيما يلي نعرض لكم طرق علاج انسداد الأنف بالعلاج الدوائي والعلاج منزليا بوصفات الأعشاب الطبية:

العلاج الدوائي:

يعتمد تحديد الوصفة الطبية المناسبة على تحديد السبب في الإصابة بانسداد الأنف، فلكل سبب علاج مختلف وبشكل عام يتم استخدام مضادات الالتهاب ومضادات الهستامين ومسكنات الألم.

العلاج بالأعشاب والعلاجات المنزلية:

يوجد العديد من الأعشاب والوصفات الخاصة بالطب البديل التي تساعد في علاج أو التخفيف من حدة الإصابة ومنها:-

  • حمام البخار، وهو من الوصفات سريعة المفعول حيث يعمل على استعادة رطوبة الأنف والحرارة، وهما العاملان المطلوبان للتخفيف من الالتهابات وتخفيف حدة أورام الأوعية الدموية مما يسهل التنفس.
  • استنشاق البخار، حيث يتم وضع الماء في إناء وغليه حتى يتصاعد البخار ثم وضع الرأس على الإناء بشكل يسمح باستنشاق البخار مع تغطية الرأس والإناء بمنشفة، على أن يتم استنشاق البخار لمدة دقيقتين ثم الراحة ثم تكرار العملية حتى الشعور بالراحة، وبفضل إجراء تلك الطريقة قبل النوم.
  • بخاخ محلول الملح، حيث يتم إذابة ملعقة من الملح في كوب من الماء الدافئ، ثم وضعها في بخاخ أنف وباستخدام البخاخ يتم دفع المحلول في الأنف مع التكرار حتى الإحساس بالراحة، حيث يساعد المحلول على ترطيب الأنف وتقليل لزوجة المخاط والحد من الالتهاب.
  • الأعشاب العطرية، حيث أن الزيوت الطيارة في تلك الأعشاب تعمل على تخفيف الالتهاب والتخفيف من الانسداد.
  • خل التفاح، حيث يتم خلط خل التفاح مع الماء الدافئ والعسل وتناول الخليط الذي يعمل على إزالة الاحتقان والتخلص من وإذابة المخاط وبالتالي التخلص من الانسداد.
  • الفلفل الحريف أو الحار، والذي يحتوي على مواد تخفف من احتقان الأنف والجيوب الانفية، ويمكن أن يتسبب في سيلان الأنف مما يساعد في عملية التخلص من المخاط.
  • الثوم، مع خصائصه المضادة للجراثيم والمطهرة.
  • زيادة تناول السوائل والمياه للمساعد على استعادة والمحافظة على ترطيب الجسم بشكل عام، إلى جانب تناول الأغذية الغنية بالفيتامينات والأملاح ومضادات الأكسدة.
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق