أخري

علاج البرد للحامل بوصفات طبيعية وأدوية آمنة

علاج البرد للحامل

مع بداية فصل الشتاء وانخفاض درجات الحرارة تنتشر الإصابة بنزلات البرد وأمراض الجهاز التنفسي التي يعاني منها الكبار والصغار على حد سواء .

ويتم التعامل مع هذه الحالات بسهولة ويسر، لكن علاج البرد للحامل يعتبر من أكبر التحديات التي تمر بها السيدة الحامل، حيث تحتاج لطريقة خاصة في التعامل والعلاج حرصا على صحة الجنين .

خلال فترة الحمل يمنع تناول عدد كبير من الأدوية، لذا تجد الحامل نفسها في حيرة بين الرغبة في تناول أدوية علاج نزلات البرد ورغبتها في حماية جنينها من الأضرار التي يمكن أن تسببها هذه الأدوية .

من خلال هذه السطور سوف نتحدث معكم عن نزلات البرد عند الحوامل وطرق علاجها بطرق آمنة وصحيحة .. تابعونا .

ما المقصود بنزلات البرد ؟

نزلات البرد مرض شائع ينتج عن عدوى فيروسية تصيب الجهاز التنفسي العلوي، تنتشر هذه العدوى خلال فصل الشتاء، وتنتقل بسهولة من الشخص المريض للأطفال والحوامل وأصحاب المناعة الضعيفة .

تنتقل العدوى بنزلات البرد بعدة طرق، أهمها التواصل المباشر مع شخص مريض، عن طريق الرذاذ والتنفس والعطس ومصافحة وتقبيل الشخص المصاب بالعدوى، التلامس مع الأسطح التي تحمل الفيروس، التلامس مع أدوات المريض خاصة الملاعق والطباق والمناشف وحتى الأقلام والأدوات المدرسية .

أقراء ايضاً  سعر و مواصفات أعشاب سيكم فلو SEKEM FLU لعلاج اعراض البرد

أعراض نزلات البرد

تظهر على المصاب بنزلات بعض الأعراض، أهمها

– العطس المستمر والكثيف .
– رشح وسيلان الأنف .
– انسداد الأنف أو ما يعرف بالزكام، حيث يعاني الشخص من صعوبة التنفس خاصة عند النوم .
– كحة ناتجة عن تهيج الجهاز التنفسي والرئتين .
– احتقان الزور وصعوبة في البلع .
– شعر المريض بالإجهاد والإرهاق العام .
– صداع ودوخة .
– ارتفاع درجة الحرارة وقشعريرة .
– تغير الصوت .

علاج البرد للحامل
علاج البرد للحامل

الوقاية من نزلات البرد

بالطبع الوقاية خير من العلاج، ويمكن الوقاية من إصابة الحامل بنزلات البرد وحمايتها من العدوى من خلال إتباع بعض الإجراءات، أهمها :

– الابتعاد عن الأماكن المزدحمة .
– الحرص على عدم مخالطة الأشخاص المصابين بالعدوى .
– غسل اليدين جيدا بالماء الدافيء والصابون باستمرار .
– النوم الجيد والحصول على عدد ساعات كافية يوميا يمنح الجسم راحة ويقوي الجهاز المناعي .
– تناول الغذاء الصحي المتوازن الذي يحتوي على الخضروات والفاكهة الطازجة، مع الابتعاد عن الأطعمة الجاهزة والمحفوظة والمحتوية على الألوان الصناعية والمواد الحافظة .

أقراء ايضاً  سعر ومواصفات أقراص وشراب SINE UP ساين اب لعلاج الرشح والحساسية ونزلات البرد

– تناول منتجات الألبان بانتظام، المشروبات الدافئة خاصة الينسون مع عسل النحل .

مزيج الليمون مع العسل لعلاج البرد للحامل
مزيج الليمون مع العسل لعلاج البرد للحامل

طرق علاج البرد للحامل

إذا حدثت الإصابة وأصبحت الحامل تعاني من نزلة البرد، فإن علاجها يحتاج إلى اتباع بعض الخطوات، حيث يمكن استخدام بعض العلاجات المنزلية البسيطة، او تناول بعض الأودية تحت الإشراف الطبي بجرعات يحددها الطبيب بدقة، وتتضمن طرق علاج الحامل الخطوات التالية :

أولا : العلاجات المنزلية :

– تناول المزيد من السوائل الدافئة والعصائر الطبيعية، خاصة الليمون والبرتقال، لإمداد الجسم بالفيتامينات .
– تناول شوربة الدجاج الدافئة التي أثبتت فاعليتها في علاج احتقان الحلق والأنف .
– الراحة التامة لإعطاء الجهاز المناعي الفرصة الكافية للتعافي .
– استخدام محلول ملحي للغرغرة لعلاج احتقان الحلق .
– استخدتم قطرات الأنق المكونة من ماء البحر المالح لتنظيف الأنف من الإفرازات لتجنب استخدام القطرات الدوائية .
– ضرورة تخفيض درجة الحرارة باستخدام كمادات المياه الفاترة .
– تناول عسل النحل مع الليمون يوميا لعلاج احتقان الحلق والسعال .
– تناول العسل الأسود للتخلص من البلغم، كما أنه مصدر جيد للطاقة والفيتامينات .

ثانيا : العلاجات الطبية

إذا لم تشعر الحامل بالتحسن بعد استخدام العلاجات المنزلية، يجب استشارة الطبيب على الفور خاصة إذا استمرت درجة حرارتها في الارتفاع، وعادة يصف الطبيب بعض الأدوية الآمنة والتي يمكن استخدامها خلال فترة الحمل، من أهمها :

أقراء ايضاً  سعر ومواصفات شراب BABYRHINO بيبي رينو لعلاج البرد والانفلونزا

– المنثول من الأدوية التي يمكن استخدامها للحامل لعلاج احتقان الأنف، يتم وضع القليل منه على الصدر وأسفل الأنف .
– استخدام شرائط الأنف اللاصقة التي تساعد على تحسين التنفس وفتح ممرات الهواء .
– استخدام أدوية علاج السعال العشبية الخالية من المواد الكيميائية .
– يجب تجنب استخدام الأدوية التي تحتوي على عدد كبير من المكونات لعلاج الكثير من الأعراض في وقت واحد، ويفضل استخدام الأدوية ذات المكون الواحد .
– استخدام الأدوية التي تحتوي على الباراسيتامول الذي أكدت التجارب أمان استخدامه أثناء فترة الحمل .
– لا يجب استخدام الأسبرين ومركبات البروفين والمضادات الحيوية .
– لا يجب استخدام أي أدوية دون استشارة الطبيب لتجنب حدوث أي أضرار للجنين خاصة خلال الشهور الثلاثة الأولى من الحمل .

ومن هنا يمكن القول أن علاج البرد للحامل يحتاج إلى دقة وحرص شديد، حيث يجب حمايتها من العدوى، وعلاجها سريعا إذا أصيبت بالمرض باستخدام طرق طبيعية آمنة، أو أدوية يحددها الطبيب بحرص وبجرعات محسوبة حتى تمر فترة الحمل بسلام دون أضرار للجنين .

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق