روشتة

دواء التهاب اللوزتين بين الأدوية والمضادات الحيوية والعلاجات العشبية

دواء التهاب اللوزتين

يحتاج الكثير من الأطفال والكبار أيضًا إلى دواء التهاب اللوزتين لأنها من أكثر الإصابات الشائعة والتي تسبب ألم في الحلق وارتفاع في درجة الحرارة وصعوبة في البلع، وبالتالي فالأمر يحتاج لعلاج للتخلص من هذه الأعراض، وبناءً على الكشف الطبي، فإن الطبيب يحدد البدائل العلاجية التي تناسب الحالة وعمر المريض، وسوف تتناول السطور التالية اختيارات العلاج المتاحة .

أعراض التهاب اللوزتين

بداية وقبل التعرف على طرق علاج التهاب اللوزتين، فإنه يجب التطرق لأهم أعراض هذه المشكلة الصحية، وهي كالتالي:

  • احتقان والتهاب شديد في الحلق.
  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • رائحة كريهة في الفم.
  • تغييرات في حاستي الشم والتذوق.
  • سيلان الأنف.
  • صعوبة التنفس.
  • صعوبة في البلع.
  • صداع ودوخة.
  • خشونة في الصوت بسبب التهاب الأحبال الصوتية.
  • ألم في الأذن.

أدوية لعلاج التهاب اللوزتين

عند الإصابة بالتهاب اللوزتين فإن اختيار الدواء المناسب يتوقف على شدة الأعراض التي يعاني منها الشخص، كما يتوقف أيضًا على سبب الالتهاب، حيث تحدث المشكلة إما بسبب عدوى فيروسية أو بكتيرية، وإليكم الأدوية المستخدمة للعلاج:

  • الأدوية المُسكنة للألم والخافضة للحرارة
أقراء ايضاً  سعر ومواصفات megamox 625 علاج شراب وكبسول مضاد حيوي واسع المجال

هذه الأدوية تعتبر الخيار الأول الذي يلجأ إليه المريض عند الشعور بألم في اللوزتين مع الحمى، حيث تساعد في تسكين الألم وتوفير راحة سريعة للمريض، وأغلبها يمكن الحصول عليه من الصيدلية دون وصفة طبية.

ومن أشهر هذه الأدوية وأكثرها أمانًا التي تحتوي على الباراسيتامول والتي يمكن استخدامها للأطفال، يليها مركبات الايبوبروفين والأسبرين وهي لا تصلح للأطفال قبل سن 18 سنة.

  • استخدام الأدوية المضادة للالتهاب

وهي الستيرويدات والتي تساعد في تخفيف التهاب الحلق واللوزتين وتقلل من تضخمها، مما يساعد في تحسن القدرة على البلع والتنفس، لكن يجب استخدامها بجرعات محددة من الطبيب ولفترة زمنية معينة.

  • استخدام المضادات الحيوية

عندما لا تتحسن الأعراض باستخدام الأدوية السابقة ومع تناول المشروبات العشبية الدافئة، فإن الطبيب يرجح أن يكون سبب الالتهاب هو عدوى بكتيرية وليست فيروسية، وبالتالي يكون العلاج عن طريق المضادات الحيوية.

ويعتبر البنسلين من أفضل المضادات الحيوية المستخدمة لعلاج التهابات اللوزتين، كما يتميز بالفاعلية والأمان بشرط ألا يكون المريض يعاني من الحساسية من البنسلين.

يتناول المريض البنسلين إما في شكل حقن أو عن طريق الأقراص الفموية، ولابد من استكمال فترة العلاج كاملة.

أقراء ايضاً  اسرع طريقة للتخلص من البرد واحتقان الزور

دواء اللوزتين واسباب الاصابة بالتهاب اللوزتين واعراضه

علاج التهاب اللوزتين
علاج التهاب اللوزتين

العلاج الجراحي

في حالات كثيرة يلجأ الطبيب لإجراء عملية جراحية لاستئصال اللوزتين، وهي من العمليات البسيطة التي يمكن للمريض مغادرة المستشفى في نفس اليوم، والحالات التالية تستدعي الجراحة:

  • إذا لم تستجب الحالة للعلاج بالأدوية والمضادات الحيوية.
  • إذا تكررت الإصابة بالتهاب اللوزتين لأكثر من سبع مرات في العام.
  • إذا تكرر التهاب اللوزتين في أعوام متتالية.
  • إذا تسببت في ظهور صديد في الحلق.
  • إذا تسبب التهاب اللوزتين في حدوث مضاعفات مثل انقطاع التنفس أثناء النوم.
  • إذا تسبب الالتهاب في صعوبة بلع الطعام.
  • إذا تسببت في الإصابة بخراج لا يستجيب للعلاج بالمضاد الحيوي.

علاج التهاب اللوزتين للكبار والأطفال وطرق الوقاية

علاج التهاب اللوزتين
علاج التهاب اللوزتين

نصائح لعلاج التهاب اللوزتين

يمكن علاج التهاب اللوزتين من خلال استخدام الأعشاب الطبيعية وإتباع مجموعة من النصائح، وأهمها ما يلي:

  • الغرغرة باستخدام مغلي القسط الهندي.
  • استخدام مغلي البابونج للغرغرة.
  • تناول مغلي جذور نبات الطرخشقون يعالج الالتهاب.
  • الغرغرة باستخدام مغلي الخردل يقضي على بكتيريا الحلق.
  • تناول مغلي بذور الحلبة والغرغرة به يوميًا يعالج الالتهاب بفاعلية.
  • تناول الكركم المغلي مع الحليب وعسل النحل يعالج الاحتقان لأنه يحتوي على نسبة كبيرة من مضادات الأكسدة التي تعالج الالتهاب.
  • تناول مغلي الزنجبيل مع الليمون والعسل والغرغرة به يطهر الحلق ويقضي على الالتهاب ويقضي على البكتيريا الموجودة في الحلق.
  • الحرص على تناول السوائل الدافئة مثل الشوربة والشاي والنعناع والينسون.
  • تناول مزيج زيت جوز الهند مع عصير الليمون وعسل النحل ثلاث مرات يوميًا لمدة أسبوع على الأقل.
  • الابتعاد عن تناول المأكولات والمشروبات المثلجة خاصة الثلج والأيس كريم.
  • الابتعاد عن تناول الأطعمة الحارة والمتبلة والتي تحتوي على الفلفل والشطة وغيرها من المواد المثيرة للالتهاب.
أقراء ايضاً  مواصفات أقراص CIPROXEN سيبروكسين مضاد حيوي واسع المجال لعلاج الالتهابات البكتيرية

قدم لكم موقع الصيدلية تقرير حول دواء التهاب اللوزتين الذي يتنوع بين الأدوية المضادة للالتهاب والمسكنة للألم والمضادات الحيوية، والأدوية الخافضة الحرارة، بالإضافة للعلاجات العشبية التي تساعد كثيراً في تقليل الالتهاب، كما يمكن اللجوء للعلاج الجراحي في بعض الحالات التي تتعرض لمضاعفات قوية.

موقع الصيدلية يرحب بجميع الأسئلة والاستفسارات عبر التعليقات على مدار الأربع والعشرين ساعة.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق