روشتة

أهم أنواع ادوية ضغط الدم وآثارها الجانبية

ادوية ضغط الدم

الحديث عن ادوية ضغط الدم لا ينتهي حيث تعتبر هذه الأدوية من أكثر الأدوية المستهلكة في الوطن العربي بسبب انتشار الإصابة بأمراض القلب والشرايين والأوعية الدموية وانتشار العادات الغذائية الخاطئة والكثير من الأمور التي تسبب الإصابة بمشكلات ضغط الدم وتحتاج للسيطرة عليها.

ادوية ضغط الدم المثبطة لقنوات الكالسيوم

من أكثر أنواع ادوية ضغط الدم هو الأنواع التي تعمل على توسيع جدار الأوعية الدموية والتقليل من معدل ضربات القلب الأمر الذي يؤدي إلى خفض ضغط الدم المرتفع.
من هذه الأدوية مركبات ديلتايازيم، مثبطات أملوديبين، قيراباميل، نيفيديبين.
وقد تتسبب هذه الأدوية في حدوث بعض الأعراض الجانبية، منها:

• الشكوى من الصداع.
• حدوث دوخة وغثيان وتقيؤ.
• اضطرابات في الهضم.
• الشكوى من الإمساك.
• زيادة معدل ضربات القلب.
• حكة في الجلد.
• خمور ونعاس وكسل.
• تورم القدم.
• احمرار وتورم الوجه.

مواصفات دواء املوكارد لعلاج ضغط الدم المرتفع والذبحة الصدرية

ادوية ضغط الدم

 

 

الأدوية المدرة للبول

أحياناً كثيرة يفضل الطبيب وصف الأدوية التي تعمل على إدرار البول وطرد الأملاح الزائدة في الجسم وكذلك الماء الزائد والتي تسبب ارتفاع ضغط الدم، فتخرج عن طريق البول لينخفض ضغط الدم.
من أشهر أنواع الأدوية المدرة للبول:
• مدرات لوب، مثل : فيوروزيمايد.
• مدرات ثيازايد منها: هيدروكلورثيازايد، ميتولازون.
• مدرات توفر البوتاسيوم مثل : سبايرونولاكتون.
وتتسبب هذه الأدوية في حدوث بعض الأعراض الجانبية أهمها:
• تأثر نسب أملاح الصوديوم والبوتاسيوم في الدم.
• زيادة الرغبة في التبول.
• الإصابة بالضعف العام والإجهاد.
• الإصابة بالضعف الجنسي.
• الإصابة بالجفاف.

أقراء ايضاً  علاج ارتفاع ضغط الدم بالطرق العلاجية والاعشاب الطبيعية

الأدوية المثبطة للأدرينالين

تسمى هذه الأدوية بأدوية مثبطات بيتا وهي تعمل على تقليل تأثير هرمون الأدرينالين في الجسم وتوسيع الأوعية الدموية وزيادة تدفق الدم بها، الأمر الذي يؤدي بدوره لتخفيض ضغط الدم وتقليل معدل ضربات القلب.
من أدوية مثبطات بيتا: ميتابرولول، مثبطات الأتينولول، بروبرانولول.
وتتسبب هذه الأدوية في حدوث آثار جانبية لبعض المرضى، وهي كالتالي:

• رعشة وبرودة في الأطراف.
• دوار ودوخة وعدم اتزان.
• ضعف وإجهاد عام.
• أرق واضطرابات في النوم.
• صعوبة بالتنفس.
• الإصابة بالضعف الجنسي.
• بطء ضربات القلب.
• يمكن أن يصاب المريض بنوبة قلبية إذا توقف المريض عن استخدامها بشكل مفاجئ دون استشارة الطبيب.
• قد يحدث أعراض جانبية قوية لمرضى الربو لذا لا يجب استخدامه لهؤلاء الأشخاص.

الضغط الطبيعي للحامل وما هي اعراض ارتفاعه وكيفية الوقاية منه

 

ادوية ضغط الدم

 ادوية ضغط الدم المثبطة لإنزيم الحول للانجيوتينسين

تعمل هذه الأدوية على منع انقباضات الأوعية الدموية وتقلل من الماء في الجسم وبالتالي يحدث انخفاض في ضغط الدم.
من هذه الأدوية: كابتوبريل، ليزينوبرل، أنالابريل.
وتسبب هذه الأدوية أعراض جانبية مثل:

أقراء ايضاً  سعر ومواصفات كبسولات HORNY GOAT WEED عشبة العنزة وفوائدها للجسم

• ارتفاع نسبة بوتاسيوم الدم.
• الدوخة والدوار.
• الحكة الجلدية.
• الكحة الجافة.
• ضعف الشهية.
• انخفاض الوزن.
• تشوهات الأجنة للحوامل.

أدوية مستقبلات أنجيوتينسين الثاني

هذا النوع من ادوية ضغط الدم يعمل على توسيع وإرخاء الأوعية الدموية وبالتالي يحدث انخفاض في ضغط الدم المرتفع.
من هذه الأدوية: دواء لوزرتان وفالسارتان.
وقد تؤدي هذه الأدوية إلى حدوث بعض الأعراض الجانبية أهمها:
الدوخة والدوار قد تصل لفقدان الوعي والتركيز، تشوهات الأجنة وسعال الجاف.

أدوية مثبطات مستقبلات ألفا

هذه الأدوية تقوم بتوسيع الأوعية الدموية وتسبب ارتخائها، مما يحسن من عملية تدفق الدم فيها وتخفيض ضغط الدم المرتفع.
من أنواع هذه الأدوية: دواء برازوسين، دوكسازوسين،.

تتسبب هذه الأدوية في حدوث أعراض جانبية، منها:

• الشعور بالدوار والدوخة والهبوط العام.
• الدوخة والغثيان والتقيؤ.
• صداع وعدم تركيز.
• الضعف العام والهزال.
• فشل القلب في الجرعات العالية أو الاستخدام لفترات طويلة دون إشراف طبي.

ادوية ضغط الدم المؤثرة على الجهاز العصبي

يعتمد عمل هذه الأدوية على تخفيض ضغط الدم المرتفع من خلال تأثيرها المباشر على المج والجهاز العصبي المركزي، حيث تمنع الدماغ من إرسال السيالات العصبية للجهاز العصبي، الأمر الذي يؤثر بدوره إلى الأوعية الدموية ويسبب اتساعها وزيادة معدل تدفق الدم وبالتالي ينخفض ضغط الدم.

أقراء ايضاً  سعر ومواصفات أقراص OLMESAB PLUS اولميساب بلس لعلاج ارتفاع ضغط الدم

من هذه الأدوية: جوافيسين، كلونيدين، ، ميثايل دوبا.
وتؤدي هذه الأدوية لحدوث أعراض جانبية قوية مما يجعل يجعل استخدامها في أضيق الحدود وتحت الإشراف الطبي الدقيق، ومن أهم الأعراض التي تسببها ما يلي:

• حدوث صداع شديد.
• الشكوى من الضعف في الأطراف.
• النوم والرغبة في النعاس.
• زيادة بالوزن.
• الضعف الجنسي.
• حدوث مشكلات نفسية ونوبات اكتئاب.
• ارتفاع شديد في ضغط الدم عند التوقف المفاجئ عن الاستخدام.
• حدوث اضطرابات بالقلب في حالة الاستخدام العشوائي للأدوية.

أدوية موسعة للأوعية الدموية

يصف الأطباء ادوية ضغط الدم التي تعمل على توسيع الأوعية الدموية من حلال التقليل من انقباضات العضلات، الأمر الذي يؤدي لسهولة تدفق الدم بالأوعية الدموية وتخفيض الضغط المرتفع.
من أنواع هذه الأدوية: هيدرلازين، مينوكسيديل.

هذه الأدوية يتم استخدامها في حالات ارتفاع ضغط الدم الشديد لأنها تتميز بمفعولها القوي، إلا أنها يجب أن تستخدم تحت الإشراف الطبيب حتى لا تسبب الأعراض الجانبية التالية:

• حدوث ألم في الصدر.
• غثيان وتقيؤ.
• الشكوى من الدوار وعدم الاتزان.
• قلة البول واحتباس السوائل بالجسم.
• زيادة نمو الشعر في الجسم.
• حدوث احتقان بالجيوب الأنفية.
• اضطراب في معدل ضربات القلب.

من هنا يمكن القول أن ادوية ضغط الدم المتاحة في الأسواق كثيرة ومتعددة يختار منها الطبيب ما يتناسب مع الحالة الصحية لكل مريض وفي كل الأحوال يجب أن يلتزم المريض بتوجيهات الطبيب المعالج لتجنب الأعراض الجانبية.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق